منتدى ابناء ابوتشت لمستقبل افضل
مرحبا بك عضوا دائما وقلما مميزا فى( منتدى ابناء ابوتشت لمستقبل افضل)
نرجو زائرنا الكريم الضغط على كلمة تسجيل او دخول اذا كنت عضو مسبق

منتدى ابناء ابوتشت لمستقبل افضل

دينى& ثقافى &علمى& اجتماعى &حضارى& تعاونى &فكرى
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سياسات الرعاية الاجتماعية وتدعيم المواطنة للمسجونين - رسالة دكتوراه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العميد دكتور بركات المهدى
مدير
مدير
avatar

عدد المساهمات : 157
نقاط : 33486
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 07/11/2011

مُساهمةموضوع: سياسات الرعاية الاجتماعية وتدعيم المواطنة للمسجونين - رسالة دكتوراه   الثلاثاء يناير 24, 2012 1:55 am


اعداد: بركات المهدى محمد عبدالله .

ملخص الدراسة باللغة العربية:
أولاً: مشكلة الدراسة:
تكمن الثروة الحقيقة للأمة في مواردها البشرية نساء ورجالاً وأطفالاً ، هم أمل الأمة كما هم ثروتها، وتحرير هؤلاء الناس من الحرمان بجميع أشكاله وتوسيع خياراتهم لابد وأن يكونا محور عملية التنمية .
وتعتبر التنمية الإنسانية ببساطة هى " عملية توسيع الخيارات " ففي كل يوم يمارس الإنسان خيارات متعددة بعضها اقتصادي وبعضها اجتماعي وبعضها سياسي وآخر ثقافي، وحيث أن الإنسان محور تركيز جهود التنمية فإنه ينبغى توجيه هذه الجهود لتوسيع نطاق خيارات كل إنسان في جميع ميادين سعى الإنسان.
لذا تقوم كل دولة بوضع تصور لمفهوم الرفاهية لمواطنيها وكيفية تحقيق ذلك عن طريق إصدار التشريعات والقوانين بهدف الوصول إلي الرفاهية الاجتماعية طبقاً لمفهومها ، وهذا ما أطلق عليه اسم السياسة الاجتماعية.
ينعكس ذلك على فئة من فئات المجتمع باعتبارهم شريحة ليست بقليلة في المجتمع ألا وهي المسجونين المودعين في المؤسسات العقابية والإصلاحية .
بالتالي لابد من وجود قوانين وتشريعات تضبط تلك المؤسسات متمثلة في سياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين التي يتم ترجمتها إلي برامج وخدمات بهدف الوصول إلي رسالة السجون ألا وهى تأهيل وإصلاح وتهذيب السجناء وإدماجهم في المجتمع وتوعيتهم بحقوقهم وواجباتهم، وانتمائهم وولائهم الوطني .
كل هذه السياسات المترجمة إلى البرامج والخدمات الاجتماعية التى تقدم لعدد ليس بقليل من المسجونين موزعين على (42) سجناً، يجب استثمارهم وإحداث التغيير فيهم كخطوة أولي من خطوات الديمقراطية بالبدء من التحرك بالسجناء من الانتماء الضيق إلي الانتماءات الأوسع كنتاج للمواطنة .
فإذن لابد من التبادلية ما بين المسجون المواطن والدولة (حقوق وواجبات). وان المواطنة هى القاعدة التي ينطلق منها التغيير.
ومن ثم يمكن صياغة مشكلة الدراسة في :
"سياسات الرعاية الاجتماعية وتدعيم المواطنة للمسجونين".
ثانياً: أهداف الدراسة:
1- تحديد الواقع الفعلي لسياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين والمتغيرات المرتبطة.
2- تحليل القوانين والتشريعات المرتبطة بسياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين فى محاولة لتحديد تأثير سياسات الرعاية الاجتماعية على المواطنة لدى المسجونين.
3- تحديد درجة ومستوى ثقافة المسجونين عن المواطنة.
4- تحديد درجة ومستوى ثقافة المسجونين والمسئولين عن حقوق وواجبات السجناء.
5- محاولة تحديد الحقوق التى يجب أن يحصل عليها المسجونين فى إطار سياسات الرعاية الاجتماعية والقوانين والتشريعات الدولية.
6- تحديد أكثر متغيرات السياسة الاجتماعية تفعيلاً للمواطنة لدى المسجونين بما يساهم فى تطوير وتفعيل سياسة الرعاية الاجتماعية للمسجونين.
ثالثاً: فروض الدراسة:
الفرض الأول: توجد علاقة طردية دالة بين بعض المتغيرات الديموجرافية
وتحديد واقع سياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين.
وتتحدد المتغيرات المرتبطة بسياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين من خلال:
1- الالتزام بالمواثيق الدولية والمعايير الأساسية لمعاملة السجناء
2- العلاقات الاجتماعية بمجتمع السجن
3- تأثير السجن على النزلاء وأسرهم
4- دور تربية القيم في مجتمع السجن
5- تأثير الحوافز على سلوك المسجون
6 - التدريب المهني
7 - القوانين والتشريعات المتعلقة بسياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين
8 - الإفراج المبكر عن المسجونين
9 - الرعاية الخارجية لنزلاء السجون
الفرض الثاني : يوجد تباين دال بين مجموعات المسجونين في تحديد واقع
سياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين (طبقا لمتغيرات
السن- متوسط الدخل الشهري- مدة العقوبة).

الفرض الثالث : يوجد تباين دال بين مجموعات المسجونين وفقا لمتغيرات
(السن- متوسط الدخل الشهرى- مدة العقوبة) فى تحديد المواطنة.
وتتحدد المواطنة فى :-
1- الحقوق .
2- الواجبات.
الفرض الرابع : توجد فروق دالة بين المسجونين الذكور والإناث فى متغير
المواطنة.
الفرض الخامس: توجد علاقة طردية جوهرية بين متغيرات سياسات الرعاية
الاجتماعية للمسجونين وتدعيم المواطنة لديهم.
رابعاً: مفاهيم الدراسة:
عرض الباحث المفاهيم التالية:
(1) السياسة العامة.
(2) سياسات الرعاية الاجتماعية.
(3) المواطنة.
(4) المسجونين.
خامساً: نوع الدراسة ومنهجيتها:
تعتبر هذه الدراسة من الدراسات الوصفية التحليلية التي تعتمد على منهج دراسة الحالة في تحديد سياسات الرعاية الاجتماعية وتدعيم المواطنة للمسجونين من حيث الحقوق والواجبات, والحالة موضع الدراسة هى :
1- ليمان طره
2- سجن المزرعة العمومي بطره .
3- سجن النساء" بالقناطر الخيرية "

سادساً: أدوات الدراسة:
1- استمارة استبيان المسجونين لعينة قوامها (391) من المسجونين والسجينات مجتمع الدراسة.
2- استمارة استبيان المسئولين لعينة قوامها (55 ) مسئولا .
3- دليل تحليل المضمون للقوانين والتشريعات والمواثيق الدولية وعددهم (182) تشريعاً.
سابعاً: المتغيرات التي اعتمدت عليها الدراسة
أولاً: سياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين
1- الالتزام بالمواثيق الدولية والمعايير الأساسية لمعاملة السجناء.
2- العلاقات الاجتماعية بمجتمع السجن.
3- تأثير السجن على النزلاء وأسرهم.
4- دور تربية القيم في مجتمع السجن.
5- تأثير الحوافز على سلوك المسجون.
6- التدريب المهني.
7- القوانين والتشريعات المتعلقة بسياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين.
8- لإفراج المبكر عن المسجونين.
9- الرعاية الخارجية لنزلاء السجون.
ثانيا : المواطنة :
(أ) الحقوق :
1- قبول وتصنيف معاملة المسجونين
2- معاملة المسجونة الحامل وأطفالها
3- معاملة السجناء الأجانب غير المصريين
4- معاملة المسجونين المرضى
5- الاتصال بالعالم الخارجي (الزيارات– فترة الانتقال الخارجية-المراسلة):
6- الاتصال التليفوني
7- الحق في المعاملة الإنسانية
8- الحق فى التعليم
9- الحق فى الرعاية الصحية والعلاج
10- الحق في العمل باجر
11- الحق في ممارسة الرياضة وشغل أوقات فراغ المسجونين
12- الحق في الشكوى
13- الحق فى الحرية الدينية
14- ثقافة المسجون عن حقوقه
( ب)- الواجبات :
1- التزام المسجون للقوانين والتشريعات المتعلقة بالمسجونين
2- الحفاظ على النظام والأمن
3- تشغيل المسجونين كالتزام وواجب
4- ثقافة المسجون عن واجباته:
ثامناً: المنهج الاحصائى المستخدم:
بعد عملية جمع البيانات ومراجعتها, تم تفريغ البيانات آليا باستخدام برنامج SPSS للتحليل الاحصائى , وتم استخدام المعاملات الإحصائية التالية :-
1- التكرارات والنسب المئوية.
2- الوسط الحسابى.
3- الانحراف المعيارى.
4- معامل ارتباط بيرسون Pearson .
5- اختبار كا2 لعينة واحدة Chi-Square: وذلك لمعرفة ما إذا كانت الاختلافات فى النسب الخاصة بالعينة فى الاستجابات"نعم- إلى حد ما-لا" هى نفسها الاختلافات الخاصة بالمجتمع , حيث انه كلما زادت قيمة كا2 أشار ذلك إلى أن الاختلافات فى النسب الخاصة بالعينة فى الاستجابات"نعم- إلى حد ما-لا" هى نفسها الاختلافات الخاصة بالمجتمع, مما يدل على اليقينية.
6- اختبار كا2 للاستقلالية Chi-Square Tests : وذلك لإيجاد العلاقة بين المتغيرات الكيفية"الاسمية" والمتغيرات الترتيبية.
7- معامل ارتباط جاما Gamma: وذلك لإيجاد العلاقة بين المتغيرات الترتيبية وبعضها البعض.
8- اختبار ت لعينتين مستقلتين Independent Samples Test : وذلك لإيجاد الفروق ودلالتها بين المبحوثين فى حالة المتغيرات التى تقسم المبحوثين إلى مجموعتين فقط "وهى هنا النوع".
9- تحليل التباين الأحادى (اختبار ف) One Way Anova: لإيجاد الفروق بين المبحوثين فى حالة المتغيرات التى تقسم المبحوثين إلى أكثر من متغيرين.
10- طريقة الفرق المعنوى الأصغر LSD : ويستخدم فقط فى حالة ما إذا كان هناك فروق دالة احصائيا باستخدام اختبار تحليل التباين الأحادى , وذلك لمعرفة الفروق لصالح أية مجموعة.
11- طريقة التجزئة النصفية بالاعتماد على معادلة سبيرمان وبراون لإيجاد ثبات (استمارة المسجونين – استمارة المسئولين).
12- معادلة هولستى لحساب ثبات أداة تحليل المحتوى.
تاسعاً: أهم نتائج الدراسة:
1- ثبت صحة الفرض الأول للدراسة حيث توجد علاقة طردية معنوية بين كل من (النوع- الحالة الاجتماعية- المهنة قبل دخول السجن- الحصول على تدريب لتعليم مهنة أثناء السجن) وسياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين بينما لم يثبت صحة هذه العلاقة مع متغير زيارة الأهل.
2- لم يثبت صحة الفرض الثانى كاملاً.
3- ثبت صحة الفرض الثالث فيما يتعلق بوجود تباين بين مجموعات المسجونين فى تحديد المواطنة طبقاً لمتغير متوسط الدخل الشهرى للمسجون قبل الاتهام فى تحديد واقع المواطنة لصالح المسجونين الأقل دخلاً، بينما لا توجد فروق دالة بين مجموعات المسجونين فى تحديد المواطنة طبقاً لمتغيرى السن ومدة العقوبة.
4- ثبت صحة الفرض الرابع.
5- ثبت صحة الفرض الخامس.
[flash][/flash]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العميد دكتور بركات المهدى
مدير
مدير
avatar

عدد المساهمات : 157
نقاط : 33486
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 07/11/2011

مُساهمةموضوع: رد: سياسات الرعاية الاجتماعية وتدعيم المواطنة للمسجونين - رسالة دكتوراه   الثلاثاء يناير 24, 2012 1:57 am


ملخص الدراسة باللغة العربية:
أولاً: مشكلة الدراسة:
تكمن الثروة الحقيقة للأمة في مواردها البشرية نساء ورجالاً وأطفالاً ، هم أمل الأمة كما هم ثروتها، وتحرير هؤلاء الناس من الحرمان بجميع أشكاله وتوسيع خياراتهم لابد وأن يكونا محور عملية التنمية .
وتعتبر التنمية الإنسانية ببساطة هى " عملية توسيع الخيارات " ففي كل يوم يمارس الإنسان خيارات متعددة بعضها اقتصادي وبعضها اجتماعي وبعضها سياسي وآخر ثقافي، وحيث أن الإنسان محور تركيز جهود التنمية فإنه ينبغى توجيه هذه الجهود لتوسيع نطاق خيارات كل إنسان في جميع ميادين سعى الإنسان.
لذا تقوم كل دولة بوضع تصور لمفهوم الرفاهية لمواطنيها وكيفية تحقيق ذلك عن طريق إصدار التشريعات والقوانين بهدف الوصول إلي الرفاهية الاجتماعية طبقاً لمفهومها ، وهذا ما أطلق عليه اسم السياسة الاجتماعية.
ينعكس ذلك على فئة من فئات المجتمع باعتبارهم شريحة ليست بقليلة في المجتمع ألا وهي المسجونين المودعين في المؤسسات العقابية والإصلاحية .
بالتالي لابد من وجود قوانين وتشريعات تضبط تلك المؤسسات متمثلة في سياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين التي يتم ترجمتها إلي برامج وخدمات بهدف الوصول إلي رسالة السجون ألا وهى تأهيل وإصلاح وتهذيب السجناء وإدماجهم في المجتمع وتوعيتهم بحقوقهم وواجباتهم، وانتمائهم وولائهم الوطني .
كل هذه السياسات المترجمة إلى البرامج والخدمات الاجتماعية التى تقدم لعدد ليس بقليل من المسجونين موزعين على (42) سجناً، يجب استثمارهم وإحداث التغيير فيهم كخطوة أولي من خطوات الديمقراطية بالبدء من التحرك بالسجناء من الانتماء الضيق إلي الانتماءات الأوسع كنتاج للمواطنة .
فإذن لابد من التبادلية ما بين المسجون المواطن والدولة (حقوق وواجبات). وان المواطنة هى القاعدة التي ينطلق منها التغيير.
ومن ثم يمكن صياغة مشكلة الدراسة في :
"سياسات الرعاية الاجتماعية وتدعيم المواطنة للمسجونين".
ثانياً: أهداف الدراسة:
1- تحديد الواقع الفعلي لسياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين والمتغيرات المرتبطة.
2- تحليل القوانين والتشريعات المرتبطة بسياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين فى محاولة لتحديد تأثير سياسات الرعاية الاجتماعية على المواطنة لدى المسجونين.
3- تحديد درجة ومستوى ثقافة المسجونين عن المواطنة.
4- تحديد درجة ومستوى ثقافة المسجونين والمسئولين عن حقوق وواجبات السجناء.
5- محاولة تحديد الحقوق التى يجب أن يحصل عليها المسجونين فى إطار سياسات الرعاية الاجتماعية والقوانين والتشريعات الدولية.
6- تحديد أكثر متغيرات السياسة الاجتماعية تفعيلاً للمواطنة لدى المسجونين بما يساهم فى تطوير وتفعيل سياسة الرعاية الاجتماعية للمسجونين.
ثالثاً: فروض الدراسة:
الفرض الأول: توجد علاقة طردية دالة بين بعض المتغيرات الديموجرافية
وتحديد واقع سياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين.
وتتحدد المتغيرات المرتبطة بسياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين من خلال:
1- الالتزام بالمواثيق الدولية والمعايير الأساسية لمعاملة السجناء
2- العلاقات الاجتماعية بمجتمع السجن
3- تأثير السجن على النزلاء وأسرهم
4- دور تربية القيم في مجتمع السجن
5- تأثير الحوافز على سلوك المسجون
6 - التدريب المهني
7 - القوانين والتشريعات المتعلقة بسياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين
8 - الإفراج المبكر عن المسجونين
9 - الرعاية الخارجية لنزلاء السجون
الفرض الثاني : يوجد تباين دال بين مجموعات المسجونين في تحديد واقع
سياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين (طبقا لمتغيرات
السن- متوسط الدخل الشهري- مدة العقوبة).

الفرض الثالث : يوجد تباين دال بين مجموعات المسجونين وفقا لمتغيرات
(السن- متوسط الدخل الشهرى- مدة العقوبة) فى تحديد المواطنة.
وتتحدد المواطنة فى :-
1- الحقوق .
2- الواجبات.
الفرض الرابع : توجد فروق دالة بين المسجونين الذكور والإناث فى متغير
المواطنة.
الفرض الخامس: توجد علاقة طردية جوهرية بين متغيرات سياسات الرعاية
الاجتماعية للمسجونين وتدعيم المواطنة لديهم.
رابعاً: مفاهيم الدراسة:
عرض الباحث المفاهيم التالية:
(1) السياسة العامة.
(2) سياسات الرعاية الاجتماعية.
(3) المواطنة.
(4) المسجونين.
خامساً: نوع الدراسة ومنهجيتها:
تعتبر هذه الدراسة من الدراسات الوصفية التحليلية التي تعتمد على منهج دراسة الحالة في تحديد سياسات الرعاية الاجتماعية وتدعيم المواطنة للمسجونين من حيث الحقوق والواجبات, والحالة موضع الدراسة هى :
1- ليمان طره
2- سجن المزرعة العمومي بطره .
3- سجن النساء" بالقناطر الخيرية "

سادساً: أدوات الدراسة:
1- استمارة استبيان المسجونين لعينة قوامها (391) من المسجونين والسجينات مجتمع الدراسة.
2- استمارة استبيان المسئولين لعينة قوامها (55 ) مسئولا .
3- دليل تحليل المضمون للقوانين والتشريعات والمواثيق الدولية وعددهم (182) تشريعاً.
سابعاً: المتغيرات التي اعتمدت عليها الدراسة
أولاً: سياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين
1- الالتزام بالمواثيق الدولية والمعايير الأساسية لمعاملة السجناء.
2- العلاقات الاجتماعية بمجتمع السجن.
3- تأثير السجن على النزلاء وأسرهم.
4- دور تربية القيم في مجتمع السجن.
5- تأثير الحوافز على سلوك المسجون.
6- التدريب المهني.
7- القوانين والتشريعات المتعلقة بسياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين.
8- لإفراج المبكر عن المسجونين.
9- الرعاية الخارجية لنزلاء السجون.
ثانيا : المواطنة :
(أ) الحقوق :
1- قبول وتصنيف معاملة المسجونين
2- معاملة المسجونة الحامل وأطفالها
3- معاملة السجناء الأجانب غير المصريين
4- معاملة المسجونين المرضى
5- الاتصال بالعالم الخارجي (الزيارات– فترة الانتقال الخارجية-المراسلة):
6- الاتصال التليفوني
7- الحق في المعاملة الإنسانية
8- الحق فى التعليم
9- الحق فى الرعاية الصحية والعلاج
10- الحق في العمل باجر
11- الحق في ممارسة الرياضة وشغل أوقات فراغ المسجونين
12- الحق في الشكوى
13- الحق فى الحرية الدينية
14- ثقافة المسجون عن حقوقه
( ب)- الواجبات :
1- التزام المسجون للقوانين والتشريعات المتعلقة بالمسجونين
2- الحفاظ على النظام والأمن
3- تشغيل المسجونين كالتزام وواجب
4- ثقافة المسجون عن واجباته:
ثامناً: المنهج الاحصائى المستخدم:
بعد عملية جمع البيانات ومراجعتها, تم تفريغ البيانات آليا باستخدام برنامج SPSS للتحليل الاحصائى , وتم استخدام المعاملات الإحصائية التالية :-
1- التكرارات والنسب المئوية.
2- الوسط الحسابى.
3- الانحراف المعيارى.
4- معامل ارتباط بيرسون Pearson .
5- اختبار كا2 لعينة واحدة Chi-Square: وذلك لمعرفة ما إذا كانت الاختلافات فى النسب الخاصة بالعينة فى الاستجابات"نعم- إلى حد ما-لا" هى نفسها الاختلافات الخاصة بالمجتمع , حيث انه كلما زادت قيمة كا2 أشار ذلك إلى أن الاختلافات فى النسب الخاصة بالعينة فى الاستجابات"نعم- إلى حد ما-لا" هى نفسها الاختلافات الخاصة بالمجتمع, مما يدل على اليقينية.
6- اختبار كا2 للاستقلالية Chi-Square Tests : وذلك لإيجاد العلاقة بين المتغيرات الكيفية"الاسمية" والمتغيرات الترتيبية.
7- معامل ارتباط جاما Gamma: وذلك لإيجاد العلاقة بين المتغيرات الترتيبية وبعضها البعض.
8- اختبار ت لعينتين مستقلتين Independent Samples Test : وذلك لإيجاد الفروق ودلالتها بين المبحوثين فى حالة المتغيرات التى تقسم المبحوثين إلى مجموعتين فقط "وهى هنا النوع".
9- تحليل التباين الأحادى (اختبار ف) One Way Anova: لإيجاد الفروق بين المبحوثين فى حالة المتغيرات التى تقسم المبحوثين إلى أكثر من متغيرين.
10- طريقة الفرق المعنوى الأصغر LSD : ويستخدم فقط فى حالة ما إذا كان هناك فروق دالة احصائيا باستخدام اختبار تحليل التباين الأحادى , وذلك لمعرفة الفروق لصالح أية مجموعة.
11- طريقة التجزئة النصفية بالاعتماد على معادلة سبيرمان وبراون لإيجاد ثبات (استمارة المسجونين – استمارة المسئولين).
12- معادلة هولستى لحساب ثبات أداة تحليل المحتوى.
تاسعاً: أهم نتائج الدراسة:
1- ثبت صحة الفرض الأول للدراسة حيث توجد علاقة طردية معنوية بين كل من (النوع- الحالة الاجتماعية- المهنة قبل دخول السجن- الحصول على تدريب لتعليم مهنة أثناء السجن) وسياسات الرعاية الاجتماعية للمسجونين بينما لم يثبت صحة هذه العلاقة مع متغير زيارة الأهل.
2- لم يثبت صحة الفرض الثانى كاملاً.
3- ثبت صحة الفرض الثالث فيما يتعلق بوجود تباين بين مجموعات المسجونين فى تحديد المواطنة طبقاً لمتغير متوسط الدخل الشهرى للمسجون قبل الاتهام فى تحديد واقع المواطنة لصالح المسجونين الأقل دخلاً، بينما لا توجد فروق دالة بين مجموعات المسجونين فى تحديد المواطنة طبقاً لمتغيرى السن ومدة العقوبة.
4- ثبت صحة الفرض الرابع.
5- ثبت صحة الفرض الخامس.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سياسات الرعاية الاجتماعية وتدعيم المواطنة للمسجونين - رسالة دكتوراه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ابناء ابوتشت لمستقبل افضل :: محاكم وقضايا قنـــــــا & ابوتشـــــت & فرشــــــوط & نجع حمــــــادى :: جودة المعامله بمركز ابوتشت-
انتقل الى: